منوعات

الطيارون سيواجهون هذا العدو الجديد في 2024

بعد 3 سنوات، سيدخل الطيارون في مواجهة عدو جديد في السماء، وهو الأمر الذي يتطلب تحضيرا خاصا، وفق ما كشفه وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر.

وقال إسبر، الأربعاء، إن البنتاغون يعتزم إجراء تجارب حية على طائرات تكتيكية تعتمد على الذكاء الاصطناعي ضد “الطيارين البشريين”.

ويأتي هذا الإعلان بعد ثلاثة أسابيع من هزيمة “خوارزمية الذكاء الاصطناعي” طيارا بشريا في محاكاة قتالية بين طائرات F-16، وهو أمر وصفه إسبير بأنه مثال على “تأثير الآلة” على مستقبل وزارة الدفاع.

وقال تقرير لموقع “آسيا تايمز” إن “الانتصار المذهل للذكاء الاصطناعي أظهر قدرة الخوارزميات المتقدمة على التفوق على البشر في المعارك الافتراضية”.

وأضاف “الخوارزمية، التي طورتها شركة هيرون سيستيمز، هزمت بسهولة الطيار المقاتل في جميع الجولات الخمس”.

وذكر إسبر “ستبلغ هذه المحاكاة والمعارك الافتراضية ذروتها في منافسة حقيقية وحية تشمل طائرات تكتيكية ضد طيارين بشرييين في عام 2024”.

وكانت المواجهة التي جرت يوم 20 أغسطس آخر اختبار افتراضي يربط القتال الجوي بالذكاء الاصطناعي، أشرفت عليه وكالة أبحاث البنتاغون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق