مقالات رأي

تعايش

الكاتب: أشرف بدر

يزداد الحديث عن “التعايش” مع إسرائيل في سياق الترويج للتطبيع….لكن مفهوم التعايش عند العرب مختلف تماما عن مفهوم الإسرائيليين.

قد يكون رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أرئيل شارون الأكثر قدرة على التعبير عن الفهم الإسرائيلي للتعايش، يشير شارون في مذكراته إلى إيمانه بالتعايش بين العرب وإسرائيل، ويضرب مثال على ذلك بمزرعته التي يديرها، ويعمل فيها عمال عرب، علاوة على أن “مساعده” في أعمال المزرعة أبو رشيد “الشركسي”.

يستبطن شارون(وجزء كبير من الإسرائيليين) أن التعايش بين العرب والإسرائيليين قائم على علاقة السيد والعبد، فشارون (الذي يمثل الإسرائيلي) يؤمن بالتعايش مع العرب في حال كانوا يعملون عنده في مزرعته، وليس كأنداد وشركاء.

الخلاصة:
يؤمن بعض الإسرائيليين بالتعايش مع العرب، بشرط أن يتم هذا التعايش في ظل علاقة يتسيد فيها الإسرائيلي، وليست علاقة قائمة على الندية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق