رياضة
أخر الأخبار

14 لاعبا قيمتهم 400 مليون دولار.. نصف فريق برشلونة معروض للبيع

توارى قرار إعادة بناء فريق برشلونة من جديد والتخلص من نصف الفريق الحالي، خلف أزمة مطالبة القائد ليونيل ميسي بالرحيل.

وذكرت صحيفة “ماركا” (MARCA) الإسبانية أن أزمة ميسي ليست كل ما يشغل إدارة برشلونة، حيث يسعى النادي للتخلص من نحو 14 لاعبا في الانتقالات الصيفية الحالية كان بعضهم في يوم من الأيام لا يمكن المساس به، إلى جانب تدعيم صفوفه بنجوم على مستوى طموح المدرب الجديد.

ويصل مجموع أسعار اللاعبين المراد بيعهم استنادًا إلى تقييمات موقع “ترانسفير ماركت” (Transfermarkt) المختص في تحديد القيم السوقية للاعبي كرة القدم إلى نحو 400 مليون دولار.

ويعد سيرجي روبرتو وجوردي ألبا هما الأكثر قيمة مالية من بين هؤلاء اللاعبين حيث يبلغ ثمن كل منهما 47 مليون دولار، يليهما صمويل أومتيتي (38 مليون دولار)، وسيرجيو بوسكيتس ولويس سواريز (33 مليون دولار لكل منهما) وإيفان راكيتيتش (24 مليون دولار).

وقالت ماركا إن سواريز وأرتورو فيدال وراكيتيتش تربطهم عقود ببرشلونة حتى 2021، مما يعني أنه إذا تم بيعهم، فمن المحتمل أن يكون بيعهم بأسعار تقل عن قيمتهم السوقية.

وأضافت أن أربعة من بين الـ 14 لاعبًا المعروضين للبيع لم يكلفوا النادي سنتًا واحدًا في التعاقد معهم، وهم كارليس ألينا ورافينيا وسيرجي روبرتو وبوسكيتس، في حين كلف فيليب كوتينيو خزينة برشلونة 143 مليون دولار بشكل استثنائي حيث كان يتوقع له التوهج مع الفريق لكن الصفقة فشلت فشلا ذريعا.

ويواجه الفريق الكتالوني مشكلة تتمثل في عدم رغبة كل هؤلاء اللاعبين في مغادرة النادي، وأكد وكيلا سيرجي روبرتو وبوسكيتس بالفعل أنهما لن يغادرا، باستثناء الثلاثي سواريز وفيدال وراكيتيتش الذين ستنتهي عقودهم قريبا وهو ما سيجعلهم يغادرون بسهولة نسبية.

وقالت ماركا إن موقف كوتينيو ما زال غامضا، حيث إن رحيل ميسي سيزيد من فرصه في البقاء خاصة بعد تألقه مع بايرن ميونيخ، وهي الحال نفسها لدى بعض اللاعبين المعروضين للبيع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق