أخبار

الاحتلال يهدم منشآت بطولكرم ومستوطنون يسيّجون أراضي في الأغوار

الضفة الغربية:
هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، عدة منشآت تعود للموااطنين من عزبة شوفة والمنطقة الجنوبية من مدينة طولكرم، كما وسيّج مستوطنون أراضي متفرقة في الأغوار الشمالية.

وقال أحد المتضررين المواطن عامر حامد، إن قوة كبيرة من قوات الاحتلال ترافقها جرافة هدمت “بركسا” إلى جانب سور يحيط بساحة مخصصة لمصف مركبة شقيقه ملاصقة لمنزله، وسور آخر يحيط بأرض المواطن مالك أبو صفية.

وأضاف حامد أنهم تلقوا إخطارات قبل فترة قصيرة بإخلاء المنطقة خلال 96 ساعة، رغم أنهم يمتلكون أوراقا ثبوتية، وقدموا بلاغا عبر مؤسسات قانونية.

وأشار حامد إلى أنهم تفاجئوا بهدم قوات الاحتلال المنشئات، رغم أنها تقوم على أراضٍ ملكيتها للمواطنين الفلسطينيين.

وعزبة شوفة، هي قرية فلسطيني تقع إلى الجنوب من مدينة طولكرم، وهي الجزء الثاني لقرية شوفة، وتعد أراضيها من أجمل أراضي طولكرم وأكثرها خصوبة.

وصادرت سلطات الاحتلال عبر سنوات مئات الدونمات من أراضي القرية، وينغص الاحتلال دوما على مواطني القرية.

وأقيمت مستوطنة “افني حيفتس” الإسرائيلية والتي تفصل شوفه عن عزبتها، مما يمنع الالتقاء العمراني بين القسمين.

وفي سياق متصل، أقدم مجموعة من المستوطنين على إغلاق وتسييج مساحات شاسعة من أراضي المزارعين في مناطق متفرقة في الأغوار الفلسطينية الشمالية.

وأفادت مصادر محلية أن المستوطنين سَيّجوا أكثر من 2000 دونم من أراضي المزارعين في مناطق أم خروبة ووادي الفاو وبيوض.

إلى ذلك أفادت مصادر محلية أن سلطات الاحتلال فصلت مساء أمس التيار الكهربائي عن قريتي فصايل والزبيدات في الأغوار الفلطسينية الوسطى، بدعوى الديون المترتبة على المجالس لشركة الكهرباء الإسرائيلية.

وتعاني الأغوار الفلسطينية ومناطق الضفة الغربية، لانتهاكات مستمرة من سلطات الاحتلال ومستوطنيه، وارتفعت وتيرتها في ظل الحديث عن خطة الضم الإسرائيلية.

يذكر أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية سعت ومنذ احتلالها للضفة الغربية إلى ضم وتهويد الأغوار الفلسطينية التي تقع على خزان ضخم من المياه.

وتعتبر الأغوار سلة فلسطين الغذائية وهي أكثر المناطق تضرراً من مشروع الضم الذي سيلتهم عشرات آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية.

وتتعرض عدة مناطق في الضفة الغربية وخاصة في الأغوار والقرى المحاذية للمستوطنات لهجمة متواصلة بهدف مصادرة مزيد من الأراضي وشق طريق استيطانية وتهجير السكان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق