أخبار

إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في الخليل

الضفة الغربية :
أصيب عشرات المواطنين بالاختناق، نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، أطلقته قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، خلال اقتحامها وسط مدينة الخليل.

وأفاد مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة باب الزاوية، وأطلقت الغاز المسيل للدموع صوب المواطنين، ما أدى إلى إصابة العشرات منهم بالاختناق، حيث اندلعت مواجهات على إثرها.

وتشهد مدينة الخليل مواجهات شبه يومية؛ واقتحامات متكررة من قبل قوات الاحتلال، واستمرار اعتداءات المستوطنين التي تطال السكان الفلسطينيين وممتلكاتهم تحت حماية جنود الاحتلال.

يشار إلى أن مدينة الخليل تعاني نتيجة المشاريع الاستيطانية التي تستحوذ على جزء كبير منها ولا سيما في البلدة القديمة التي احتل العشرات من منازلها.

وتتعمد قوات الاحتلال نشر العديد من الحواجز والبوابات الحديدة داخل أروقة البلدة القديمة و لا يسمح لغير السكان الفلسطينيين بالدخول عبرها الا بإذن خاص أو بتنسيق مسبق.

ولم تكتف قوات الاحتلال بوضع الحواجز الاحتلالية، بل قامت بإغلاق بعض الممرات الضيقة بالأسلاك الشائكة والبوابات الحديدية من أجل الفصل بينهم وبين البؤر الاستيطانية.

تجدر الإشارة إلى أن 21 حاجزًا عسكرياً إسرائيلياً منتشرة في أنحاء المحافظة اغلبها داخل المدينة وتحديدا في البلدة القديمة الأمر الذي يجعلها ميدان مستمر لاندلاع المواجهات مع الشبان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق