أخبار

الهيئة القيادية العليا لأسرى “حماس” تنعي الشهيد “الغرابلي”

الضفة الغربية – النورس نت

نعت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة “حماس” في سجون الاحتلال، الأسير الشهيد سعدي الغرابلي من منطقة الشجاعية بغزة، والذي استشهد صباح اليوم إثر سياسة الإهمال الطبي التي تمارسها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسرى الفلسطينيين.

وحملت الهيئة القيادية العليا الاحتلال المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة بحق الشهيد الغرابلي، التي تأتي استكمالا لنهج الحقد والعنصرية التي تنتهجها مصلحة السجون.

وأعلن مكتب إعلام الأسرى استشهاد الأسير الغرابلي بسبب سياسة الإهمال الطبي للاحتلال، بعد دخوله في حالة موت سريري خلال الأيام الماضية وتضارب الأنباء حول استشهاده.

وقال مكتب إعلام الأسرى، إن الأسرى يقررون إغلاق كافة الأقسام في السجون حدادًا على روح الشهيد الأسير سعدي الغرابلي، واحتجاجا على سياسة الإهمال الطبي التي تنتهجها إدارة سجون الاحتلال.

وعاني الأسير الغرابلي من الإهمال الطبي داخل سجون الاحتلال قبل استشهاده، وأصيب بأمراض تمثلت في السكر وضغط الدم والسرطان بأورام في البروستات والمسالك البولية.

وقضى الشهيد الغرابلي أكثر من 26 عاماً داخل الأسر، ويعتبر من قدامى أسرى القطاع، وهو ثاني أكبر أسير سناً في سجون الاحتلال، وهو متزوج وأب لـ10 أبناء استشهد أحدهم عام 2002 وهو أحمد الغرابلي”20 عاما” بعد أن خاض اشتباكا مع جنود الاحتلال.

يذكر أن الشهيد الغرابلي لم يكن أول ضحايا سياسة الإهمال التي تنتهجها إدارة مصلحة السجون بحق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين، حيث ارتقى العشرات من الأسرى نتيجة سياسة الإهمال الطبي والإجراءات العنصرية.

وباستشهاد الغرابلي يرتفع عدد الشهداء الأسرى في سجون الاحتلال لـ(224) شهيداً منذ عام 1967، هذا بالإضافة للعشرات ممن أفرج عنهم وفارقوا الحياة بسبب تدهور أوضاعهم الصحية وعدم تلقيهم رعاية صحية داخل السجون الإسرائيلية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق