أخبار

الاحتلال يمنع مقدسيًا من دخول الأقصى ويبعد المرابطة نفيسة خويص

القدس المحتلة:
أصدرت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين، قرارا بمنع المقدسي يوسف مخيمر من دخول المسجد الأقصى، كما وأصدرت قرارا بإبعاد المرابطة المقدسية نفيسة خويص عن المسجد الأقصى.

وأصدرت شرطة الاحتلال قرارا بمنع رئيس هيئة المرابطين في القدس يوسف مخيمر من دخول المسجد الأقصى المبارك لمدة 6 أشهر.

وفي سياق متصل، أفرجت شرطة الاحتلال عن المقدسية الحاجة نفيسة خويص بعد اعتقالها من المسجد الأقصى، وسلمتها قرارا بالإبعاد مدة 15 يومًا عن الأقصى والبلدة القديمة وكفالة مالية بقيمة 4000 شيقل.

وفي شكل آخر من أشكال ملاحقة المقدسيين، فرضت شرطة الاحتلال اليوم غرامة مالية على نجل المقدسي خالد صباح “مصعب”، بحجة عدم ارتدائه للكمامة بينما كان يجلس لوحدة في قبة الصخرة يتلو القرآن.

وتمارس قوات الاحتلال أشكال عديدة للتضييق على المواطنين المقدسيين ابتداء بسياسات الإبعاد وانتهاء بالغرامات والضرائب الباهظة التي تستهدف ترحيل السكان ونشر اليأس بينهم.

وصعدت حكومة الاحتلال في الآونة الأخيرة من انتهاج سياسة الإبعاد بحق المقدسيين ولا سيما للشخصيات المؤثرة والمرابطين والمرابطات وحراس المسجد الأقصى.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة في إحصاء له، أن الاحتلال أصدر 236 قرار إبعادٍ لفلسطينيين عن المسجد الأقصى والقدس منذ مطلع 2020.

وتوازيا مع تلك العقوبات والإجراءات تسمح شرطة الاحتلال للمجموعات الاستيطانية بتنفيذ جولات في باحات المسجد الأقصى وبحماية منها، حيث يتعمد هؤلاء المستوطنين تنفيذ طقوسا دينية استفزازية لمشاعر المسلمين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق