أخبار

قوات الاحتلال تطلق النار تجاه عمال قرب قلقيلية وطولكرم بالضفة المحتلة

نورس نت – قلقيلية : أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، النار  تجاه مجموعة من العمال بالقرب من بلدة حبلة جنوب قلقيلية، أثناء عودتهم من الأراضي المحتلة عام 48، فيما تم اطلاق النار على مجموعة من العمال خلال محاولة الدخول إلى أماكن عملهم في الداخل المحتل، عبر ثغرات في الجدار ببلدة فرعون جنوب طولكرم.

وأفاد شهود عيان بأنّ قوة عسكرية اسرائيلية متمركزة بالقرب من جدار الفصل العنصري أطلقت الرصاص على العمال أثناء محاولتهم العودة إلى الضفة الغربية عبر إحدى فتحات الجدار دون أن يسجل أي إصابات.

يشار إلى أنّ قوات الاحتلال سمحت قبل أسبوع لآلاف العمال بالوصول الى الداخل المحتل شريطة عدم العودة إلى الضفة، وشددت من تواجدها قرب فتحات الجدار الفاصل.

وفي نفس السياق، أصيب عدد من العمال بالاختناق صباح اليوم الأحد، خلال قمع الاحتلال الإسرائيلي لمئات العمال الفلسطينيين خلال محاولة الدخول إلى أماكن عملهم في الداخل المحتل، عبر ثغرات في الجدار ببلدة فرعون جنوب طولكرم.

وأفاد شهود عيان، أن جنود الاحتلال لاحقوا العمال أثناء محاولتهم اجتياز الجدار والسياج الفاصل قرب بلدتي حبلة بقلقيلية، وفرعون بطولكرم، وأطلقوا صوبهم الرصاص وقنابل الغاز، وأغلقت البوابات ومنعت العمال من التوجه إلى أعمالهم.

ووفقًا للعمال، أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز وغاز الفلفل، ما أدى إلى اختناق عدد كبير من العمال.

وجرى ملاحقة المركبات التي تنقل العمال من الجانبين سواء داخل الضفة أو في الداخل المحتل، فيما اشتكى العمال من استغلال بعد السماسرة لهم، وإرغامهم على دفع أموال لإيصالهم إلى ثغرات مفتوحة.

وتتعمد قوات الاحتلال استهداف العمال عند هذه البوابات، وتصيب باستمرار أعدادًا منهم، في تواصل لاعتداءاتها بحق المواطنين في مناطق مختلفة بمدن وقرى الضفة الغربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق