أخبار

إصابة ثلاثة شبان برصاص الاحتلال شرق رام الله

الضفة الغربية:

أصيب ثلاثة شبان مساء اليوم السبت، بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية المغير شرق رام الله.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر، بأن طواقمها قدمت الإسعاف الأولي لشاب أصيب بالرصاص المعدني في الرأس، وتم نقله لمجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، مشيرة الى إصابة شابين آخرين بالرصاص المعدني والعديد بالاختناق نتيجة إطلاق وابل من قنابل الغاز تجاه الشبان ومنازل المواطنين في القرية .

وتتعرّض قرية المغيّر، التي تمتدّ على مساحة 26 ألف دونم، لاعتداءات متكررة من قوات الاحتلال، التي تُؤمّن كذلك اعتداءات المستوطنين ضدّ الأهالي والممتلكات، والقرية محاطة بأربع بؤر استيطانية، ومعسكرٍ لجيش الاحتلال وينحصر البناء في القرية ضمن حدود كيلو متر مربع واحد فقط، تضمّ 17 منزلًا مهددًا بالهدم.

ويستولي الاحتلال ويمنع البناء في 80% من أراضي المغير بحجة أنها تتبع المناطق المُصنّفة “ج”، سيما في الأنحاء الشرقية منها، إذ يعتبرها الاحتلال منطقة عسكرية مغلقة يُمنع المواطنون من الوصول اليها، والاعتناء بمزروعاتهم فيها، كما أنه يحرم الرعي في تلك المناطق.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق