أخبار

محادثات سريّة بين السعودية والاحتلال لمنحها دورًا بإدارة الأقصى

زعمت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية، أن السعودية والاحتلال تجريان منذ شهر ديسمبر الماضي، محادثات سرية بوساطة أمريكية.

وأ‬ضافت الصحيفة أن المحادثات تداولت إمكانية ضم مندوبين سعوديين لمجلس الأوقاف الإسلامية في المسجد الأقصى المبارك.

‫وقالت الصحيفة إن دبلوماسيين سعوديين رفيعي المستوى أكدوا في حديثهم مع الصحيفة أن هذه المحادثات حساسة وسريّة، وجرى الإشراف عليها من قبل فريق صغير من الدبلوماسيين والمسؤولين الأمنيين من السعوية، أمريكا والاحتلال، مؤكدين أن هذه المحادثات جزء من محاولات تنفيذ صفقة القرن. ‬

ونقلت “إسرائيل اليوم” عن دبلوماسيّ سعودي رفيع المستوى قوله إن الأردن عارضت قبل عدة أشهر إجراء أي تغيير في مجلس الأوقاف الإسلامية بالمسجد الأقصى.

وتزعم الصحيفة، أنه بعد زيادة التدخل والدعم التركي للمسجد الأقصى والقدس المحتلة، أوصلت الأر‫دن رسائل للولايات المتحدة و”إسرائيل” بأنها مستعدة لتخفيف موقفها المعارض لضم مبعوثين سعوديين لمجلس الأوقاف. ‬

كما ادّعت أيضاً أن الأردن اشترطت ألا يؤثر ضم مبعوثين سعوديين لمجلس الأوقاف على الوصاية الأردنية في المسجد الأقصى، واشترطت أيضاً أن تقوم السعودية بالتبرع بملايين الدولارات لجمعيات إسلامية تعمل في المسجد الأقصى والقدس المحتلة، وكذلك شرط ممارسة المملكة السعودية ضعوطات دبلوماسية لإبعاد المنظمات الإسلامية التركية التي تعمل في القدس والمسجد الأقصى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق