أخبار

الذكرى السابعة عشر لارتقاء القسامي مهند حمامرة

 

جنين:

توافق اليوم الذكرى السابعة عشر لارتقاء القسامي المجاهد مهند عبد الكريم حمامرة (22) عامًا، من بلدة جبع قضاء جنين، خلال اشتباك مع قوات الاحتلال بعد أن انتهى من زراعة عدد من العبوات الناسفة في طريقهم بين بلدة جبع وبلدة صانور قضاء جنين.

سيرة الشهيد

ولد مهند عبد الكريم حمامرة في عام 1981 لأسرة مكونة من ثلاثة أخوة وأختين، وكان الثاني بينهم.

تتلمذ حمامرة في مدارس جنين ونال شهادة الثانوية العامة بمعدل 94 % والتحق بقسم هندسة الحاسوب في جامعة النجاح، وانضم الى صفوف الكتلة الاسلامية فيها.

كان حمامرة محافظاً على صلاة الفجر في المسجد الجديد في بلدته، وأقام العديد من المخيمات الصيفية، وأنشأ حلقات للعلم وتحفيظ القرآن الكريم بين الناشئين.

وبعد أن رحل صديقه الاستشهادي القسامي عاصم ريحان منفذ عملية عمانوئيل الأولى، وثلة من أصدقائه انضم الى صفوف كتائب القسام.

استشهاده

صلى حمامرة فجر يوم السبت 31/5/2003، مع رفيقه الذي أصيب بجراح متوسطة في العملية، ومع بزوغ الفجر كانا قد زرعا عبوة ناسفة لدورية بجيش الاحتلال تمر على شارع التفافي، إلا ان جنود الدورية انتبهوا للأمر فدار اشتباك بين الطرفين استمر حوالي نصف ساعة، أصيب خلالها حمامرة برصاصة في عنقه استشهد على إثرها على الفور في حين أصيب رفيقه بجراح في يده وتم اعتقاله.

وشيع جثمان حمامرة في موكب مهيب وكان سابع شهيد في بلدة جبع خلال انتفاضة الاقصى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق