أخبار

مستوطنون يقتحمون “باب الرحمة” والاحتلال يبعد مقدسيين عن الأقصى

بعد إخلائها من المرابطين..

القدس المحتلة- النورس نت

اقتحم عشرات المستوطنين اليوم الأحد، ساحة باب الرحمة بحماية ودعم جنود الاحتلال، وأدوا طقوسا تلمودية، بعد أن أخلى جنود الاحتلال المرابطين من منطقة باب الرحمة، خلال اليوم الأول لافتتاح المسجد الأقصى بعد إغلاقه 70 يومًا بسبب كورونا.

وأجبرت قوات الاحتلال، المرابطين في الأقصى على إخلاء الساحة الرئيسية المتاخمة لمصلى باب الرحمة، لتسهيل اقتحام المستوطنين.

وفي سياق متصل، أصدرت سلطات الاحتلال، قرارا بالإبعاد عن المسجد الأقصى لمدير نادي الأسير في القدس ناصر قوس، وكلا من الصحفية سندس عويس ورائدة سعيد لمدة أسبوع، عقب اعتقالهم والإفراج عنهم صباح اليوم.

وأفادت مصادر محلية، بأن سلطات الاحتلال أفرجت عن مدير نادي الأسير والصحفية سندس عويس والمقدسية رائدة سعيد بشرط الابعاد عن الاقصى لمدة أسبوع والحضور للتحقيق مجددا لإمكانية تمديد قرار الابعاد.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلتهم إلى جانب شبان آخرين من باحات المسجد الاقصى عقب اقتحام عشرات المستوطنين له صباح اليوم.

وأدى آلاف المصلين من مدينة القدس المحتلة ومحيطها اليوم الأحد، صلاة الفجر في المسجد الأقصى المبارك، بعد 70 يوما من إغلاقه من قبل دائرة الأوقاف الإسلامية، ضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع تفشي فيروس “كورونا” المستجد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق