مقالات رأي

صندوق العز

الكاتب: مصطفى الشنار

من اليوم الأول قلنا للحكومة اعملوا بالتوافق الوطني واختاروا شخصيات موثوقة مشهود لها بالنزاهة للعمل الاغاثي وإدارة صندوق العز بعيدا عن التوظيف الحزبي المقيت…ولم يستمع احد.

واذا كان ما يدور من كلام عن فساد التوزيع وذهاب بعضه الى غير مستحقيه ، فهذه فضيحة ومسؤولية علاجها تقع على عاتق الحكومة أولا وأخيرا ، وعليها ان تحيل الملف الى (هيئة مكافحة الفساد )، وتقدم المسؤولين عن هذه الجريمة الى المحاكمة …اذا كانت حريصة على ترميم سمعتها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق