أخبار

المطران حنا: الاحتلال يستغل كورونا لتمرير مشاريعه الاستيطانية

القدس المحتلة:
أكد رئيس أساقفة سبسطية للروم الارثوذكس المطران عطا الله حنا، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية في مدينة القدس خاصة، وفي باقي الأراضي المحتلة عامة، تستغل الانشغال بوباء كورونا لفرض وقائع جديدة على الأرض.

وقال المطران حنا في تصريح له اليوم الخميس: “بينما سلطات الاحتلال تستغل انهماك الجميع بالفيروس، تعمل على تمرير مشاريعها الاستيطانية وسياساتها العنصرية الإقصائية التي تستهدف مدينة القدس، والأراضي الفلسطينية”.

وأشار أن العالم كله منهمك بالوباء، والفلسطينيون وبإمكانياتهم المحدودة يعملون على محاصرة هذا الوباء والقضاء عليه، مؤكدًا “وجب علينا كفلسطينيين أن نكون يقظين لما يخطط لمدينة القدس من سياسات وممارسات ونشاطات استيطانية غير مسبوقة تستهدف الحجر والبشر والمقدسات والأوقاف الإسلامية والمسيحية”.

وأضاف: “نعم لمواجهة كورونا، لكن في نفس الوقت يجب الحذر لما يخطط لمدينة القدس”، محذرًا أن هذه فرصة ذهبية للاحتلال لكي يمرر بعضًا من مشاريعه في المدينة المقدسة في ظل انهماك الجميع بالفيروس.

وشدد على ضرورة زيادة الوعي واليقظة والحكمة والمسؤولية والرصانة من أجل حماية القدس وصون هويتها والدفاع عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

ويستغل الاحتلال الإسرائيلي حالة الطوارئ أمام وباء كورونا، في تصعيد اعتداءاته وسياساته الاحتلالية والعنصرية وتنفيذ مشاريعه الاستيطانية في مناطق القدس المحتلة والضفة الغربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق