أخبار
أخر الأخبار

أسير محرر يحذر من واقع كارثي في سجن عوفر

حذر الأسير المحرر خليل قاسم الشيخ من بلدة مراح رباح في بيت لحم من واقع كارثي يعيشه الأسرى في سجن عوفر، بعد تفشي فيروس كورونا واكتشاف عدد من الإصابات بين جنود الاحتلال.

وأكد المحرر الشيخ خلال كلمة له عقب الإفراج عنه، أنّ وضع الأسرى في سجون الاحتلال عامة وعوفر على وجه التحديد سيء للغاية في ضوء تجاهل إدارة السجن لمطالبهم والإهمال الطبي المتعمد بحقهم.

وقال الشيخ:”إن الاحتلال يعتم إعلامياً حول ما يجري في عوفر من إصابات بالكورونا سواء بين الجنود أو حتى الأسرى، وقام في الآونة الأخيرة بإغلاق قسم 19 وفرض على أقسام أخرى الحجر الإلزامي كما عزل ثلاثة من الأشبال ونقلهم إلى الزنازين.

وأضاف المحرر الشيخ:” أن إدارة السجون تتعمد إعاقة إدخال الكمامات والمعقمات وقلصت منها، ورفضت الاستجابة لمطالب الأسرى وخاصة المرضى الذي يعانون من مناعة ضعيفة.

وكشف الشيخ عن نية الأسرى بعوفر وعلى رأسهم الشيخ القيادي حسن يوسف خوض إضراب عن الطعام رفضا لسياسات الاحتلال وإدارة السجون في ضوء الأوضاع التي وصفها بالكارثية التي تحيط بالأسرى بسبب فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق