أخبار
أخر الأخبار

شديد: “الفجر العظيم” تلبية لنداء القدس ورد على مخططات تصفية قضيتنا

أكد القيادي بحركة “حماس” عبد الرحمن شديد، على أن المشاركة في حملة “الفجر العظيم” هو تجسيد لتلبية نداء القدس والأقصى، ونوع من الدفاع عنهما في ظل مخططات التصفية لقضية فلسطين.

وقال عبر صفحته في “فيسبوك”: “حملة الفجر العظيم التي انطلقت في المسجد الأقصى والإبراهيمي وتداعت لها مساجد الضفة وبعض بلادنا العربية هي تجديد عهد مع الله باللجوء إليه وطلب النصر منه”.

وأضاف شديد: “ألا بورك أهل الفجر وبوركت خطواتهم، ومن فجر الصلاة إلى فجر النصر بإذن الله”.

وشارك الآلاف اليوم الجمعة في أداء صلاة الفجر في كافة المساجد بمختلف الأراضي الفلسطينية، ضمن حملة الفجر العظيم ما أثار غضب الاحتلال، وأدى بها للاعتداء على المصلين في المسجد الأقصى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق