أخبار

ظروف صعبة تعيشها الأسيرات في سجون الاحتلال

أكّدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن الأسيرات الفلسطينيات يعانين ظروفًا صعبة في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت الهيئة، عقب زيارة محاميتها للأسيرات في “الدامون”، أن أبرز ما تعاني منه الأسيرات هو النقل المرحلي للمعتقلات الجديدة إلى سجن “هشارون” في غرف عزل انفرادي وفي ظروف سيئة.

وأفادت: “تحتجز الأسيرات في العزل الانفرادي مدةً تصل إلى الشهر، وذلك قبل نقلهن إلى سجن الدامون”.

ونقلت المحامية عن الأسيرات مطالباتهن المتواصلة بتوفير طبيبة نسائية، وتقديم العلاج الطبي اللازم للمريضات والجريحات منهن.

ولفتت النظر إلى أن الأسيرات يعشن ظروفًا حياتية صعبة في “الدامون”، ومنها التنكيل بالأهالي والمماطلة في إدخالهم للزيارة، ومنع دخول الأغراض الخاصة بالأشغال اليدوية، ومنع الاتّصال الهاتفي مع الأهالي، وزرع الكاميرات في ساحة السّجن.

يذكر أن الاحتلال يحتجز 41 أسيرة في سجن “الدامون”، منهنّ 18 أمّاً، و4 أسيرات قيد الاعتقال الإداري “بلا تهمة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق