الخطيب: أنظمة عربية تضغط على السلطة لقبول حلول لم نرضى بها في أسوأ حالاتنا

قال رئيس لجنة الحريات في الداخل الفلسطيني المحتل كمال الخطيب إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لوح بنقل سفارة واشنطن للقدس المحتلة لإدراكه وعلمه أن الأنظمة العربية تنسق مع “إسرائيل”.

وأوضح الخطيب، أن ترامب على يقين أن بوجود أنظمة عربية تنسيق مع المؤسسة الإسرائيلي، مشيراً إلى أنه يتردد في نقلها لأنه يعلم حساسية موضوع القدس وخوفاً من ردة الفعل الشعبية الفلسطينية.

وبين أن ترامب يدرك أن أنظمة عربية تضغط على السلطة للقبول بحلول لم يرض بها الفلسطينيون في أسوأ حالاتهم ومن ضمننها القبول بأبو ديس عاصمة للدولة والكيان الفلسطيني المشلول.

واكد أن الرئيس الأمريكي لا يعير اهتماماً لأي تحرك عربي رسمي لعلمه بأنه شكلي ولكنه يخشى التحرك الشعبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق