أخبار

أجهزة السلطة تعتقل أسيراً محرراً وتستدعي العشرات في يطا وتواصل اعتقال آخرين

اعتقلت أجهزة أمن السلطة في الضفة الغربية المحتلة أسيراً محرراً، فيما شنت حملة استدعاءات واسعة في مدينة يطا طالت العشرات بينهم معلمين وأسرى محررين ، فيما تواصل اعتقال آخرين دون أي سند قانوني.

ففي رام الله اعتقلت أجهزة أمن السلطة الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق أدهم أبو عرقوب مساء أمس بعد اقتحام منزله.

وفي سياق متصل، أفادت مراسلتنا في محافظة الخليل أن أجهزة امن السلطة شنت في ساعة متأخرة من مساء امس السبت 7-12-2019 ، حملة استدعاءات واسعة طالت أسرى محررين وطلبة جامعات ومعلمين.

وعرف من بين من تم استدعاؤه حتى اللحظة :

1- الشيخ تيسير علي رباع – موظف فس جمعية أيتام يطا – أسير محرر

2- عاطف علي رباع – أسير محرر

3- فضل يوسف جبارين – مدير الجمعية الإسلامية لرعاية الأيتام – يطا – أسير محرر

4- عايد محمود العدرة – معلم مادة الرباضيات في مدرسة الأنصار الإسلامية

5- خالد أحمد حمامدة – مدرس تربية إسلامية- أسير محرر

6- أنس جمال هرينات – طالب بوليتيكنيك -أسير محرر

7- أسيد محمد هرينات – خريج جامعي – أسير محرر

8- فارس بدر جبور – خريج جامعي – أسير محرر

9- محمد ابراهيم حريزات – أسير محرر

10-بلال محمود ربعي – رجل اعمال.

إلى ذلك، يواصل جهاز الأمن الوقائي في جنين اعتقال الأسير المحرر هلال حوشية لليوم السابع على التوالي، على خلفية مشاركته في اعتصام الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم من قبل السلطة.

وفي سياق متصل، تواصل المخابرات العامة في نابلس اعتقال الأسيرين المحررين هزاع عموري وأنس عبد الفتاح منذ 5 أيام، على خلفية مشاركتهما في استقبال أسير محرر من سجون الاحتلال.

وفي محافظة طولكرم تواصل المخابرات العامة اعتقالها الأسير المحرر قسام حاتم فقها لليوم الخامس على التوالي، وهو معتقل سياسي سابق لدى أجهزة السلطة.

كما وتواصل الأجهزة الأمنية في الخليل اعتقالها الشابين مهند أبو ملش وسامر دبابسة من مدينة يطا منذ ثلاثة أسابيع، رغم حصولهما على قرار قضائي بالإفراج عنهما ودفع كفالة مالية قدرها 300 دينار لكل منهما نهاية الأسبوع الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق