أخبار

أبو شمالة للأحمد : فرق بين تنسيق عزيز محارب وتنسيق ذليل خانع

علق الناقذ السياسي الدكتور فايز أبو شمالة على اتهام عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح لحركة الجهاد الإسلامي وحركة حماس واتهامهم بالتنسيق مع إسرائيل . 

وقال أبو شمالة أن الأحمد يقول التهدئة مع الإسرائيليين أكثر خطراً من التنسيق الأمني  , رد قائلاً يا عزام اتفاقية أوسلو أقرب بحروفها إلى التوسل والخنوع .

وأضاف أما غزة فإنها أقرب بحروبها إلى العزة والمنعة .

وان المسافات بعيدة بين محارب وخانع وبين عزيز وذليل . 

يأتي ذلك رداً على كلمة عزام الاحمد مساء امس وكان قد اتهم حماس والجهاد بالتنسيق مع إسرائيل . 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق