أخبار
أخر الأخبار

منذ 80 يوماً.. السعودية تحتجز فلسطينياً من طولكرم

أعلنت مصادر فلسطينية عن اعتقال أمن الدولة السعودية الفلسطيني “بكر الحصري” منذ أكثر من 80 يوماً دون أن يوجه له أي تهم بعد محاولته مغادرة الأراضي السعودية في إجازة عائلية للأردن قبل أسابيع رفقة زوجته.

وأفادت والده أم بكر الحصري: أنه لا توجد أية معلومات عن تفاصيل حالة ابنها المحتجز في سجن حائل بالسعودية باستثناء اتصالات قامت بها هي بجهود ذاتية إلى جانب زوجة ابنها لمهاتفة السجن أملاً في الحديث معه وهو ما لم يحدث حتى اللحظة.

وأوضحت الحصري أن إدارة السجن أكدت في عدد من الاتصالات وجوده محتجزاً لديها ووعدت برفع طلب للإدارة لإجراء اتصال بين بكر وعائلته إلا أن ذلك لم يحدث حتى اللحظة، مشيرة إلى أن العائلة لا تعلم أية تفاصيل أخرى عنه.

وأضافت: “الشركة التي يعمل بها مديراً للتسويق أكدت أن ملفه نظيف ولا يوجد أية تهم بشأنه رغم مضي أكثر من 80 يوماً على اعتقاله إلا أنه ما يزال محتجزاً في سجن حال دون إيضاح لأسباب التوقيف الحقيقة”، منوهة إلى أنها قامت بإجراء اتصال مع السفير الفلسطيني لدى الرياض الذي وعد بالنظر في الملف ومعرفة التفاصيل غير أنه غير متواجد حالياً في السعودية.

وأشارت إلى أن نجلها لا توجد له أية أنشطة سياسية أو غيره وهو يعمل بعقد مع إحدى الشركات بصورةٍ رسمية، في حين والده أسير معتقل لدى الاحتلال الإسرائيلي من مدينة طولكرم إداري لمدة أربعة أشهر، مؤكدة على أن العائلة لم تكن تعلم في السابق بوجود معتقلين فلسطينيين قبل اعتقال نجلها بكر الحصري.

وطالبات والدته السلطات السعودية بالإفراج الفوري والعاجل عنه من سجونها كونه لم يرتكب أية مخالفات ويعمل لدى إحدى الشركات وفقاً لعقد رسمي، داعية في ذات الوقت السلطة الفلسطينية للتدخل في ملفه وبذل جهود حقيقة للإفراج عنه.

وكشفت حركة حماس مؤخراً وبعض المؤسسات الحقوقية والإعلامية عن وجود عشرات المعتقلين الفلسطينيين لدى السلطات السعودية تحت أسباب وادعاءات عديدة ساقتها أجهزة الأمن السعودية ولم تفلح أي من الوساطات حتى الآن بالإفراج عنهم.

المصدر: شبكة قدس الاخبارية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق