أخبار

طلبة بيرزيت ينظمون مسيرة وسط رام الله حداداً على استشهاد السايح

 

الضفة الغربية
شارك المئات من طلبة جامعة بيرزيت في مسيرة غضب جابت شوارع مدينة رام الله حدادا على روح الشهيد بسام السايح، الذي استشهد أمس داخل سجون الاحتلال.

وكان مجلس اتحاد طلبة جامعة بيرزيت قد أعلن عن إغلاق الجامعة وتعليق الدوام اليوم حداداً على روح الشهيد الأسير بسام السايح.

وشارك في المسيرة التي انطلقت الساعة 10:00 صباحا وسط رام الله كافة الكتل الطلابية، بالإضافة لجماهير أخرى خرجت لتعبر عن غضبها عقب استشهاد السايح، واحتجاجا على سياسة الإهمال الطبي التي تمارسها مصلحة السجون ضد الأسرى في سجونها.

ورفع المشاركون في المسيرة لافتات تضامن مع الأسرى، ورددوا شعارات تندد بسياسة الاحتلال في التعامل مع الأسرى، وطالبوا الفصائل الفلسطينية بتحمل مسؤولياتها تجاه الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق