أخبار
أخر الأخبار

مسيرات غاضبة تنديدًا باستشهاد الأسير “السايح”

شارك مئات الفلسطينيين في مسيرات غاضبة، مساء الأحد، في كل من نابلس شمال الضفة المحتلة، ومدينة رام الله وسط الضفة المحتلة، ومحافظة رفح جنوب قطاع غزة، تنديدًا باستشهاد الأسير بسام السايح نتيجة الإهمال الطبي في سجون الاحتلال.

وخرجت المسيرة التي جابت ميدان الشهداء بعد المغرب، وردد المشاركون هتافات غاضبة تحيي الشهيد السايح، محملين الاحتلال كامل المسؤولية عن استشهاده.

وفي رام الله جابت مسيرة غاضبة شوارع المدينة وفاءً للشهيد الأسير بسام السايح، وتنديدًا بجرائم الاحتلال بحق الأسرى المرضى المعتقلين في السجون الاسرائيلية

وفي رفح شارك العشرات في مسيرة دعت لها حركة حماس تنديدا بسياسة الإهمال الطبي التي أودت بحياة الأسير السايح.

ورفع المشاركون صور الأسير الشهيد واللافتات التي تندد بانتهاكات الاحتلال بحق الأسرى.

وأعلنت سلطات الاحتلال مساء الاحد عن استشهاد الأسير السايح في مستشفى “أساف هروفيه” بعد تدهور وضعه الصحي بشكل خطير مؤخرًا، حيث كان يعاني من سرطان الدم والعظام وضعف شديد بعضلة القلب.

 

 

 

وفي المسجد الأقصى، أقيمت صلاة الغائب في مصلى باب الرحمة على روح الشهيد الأسير بسام السايح..

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق