أخبار

شهيدان في قطاع غزة وإصابات بقمع الاحتلال مسيرات الجمعة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الجمعة، عن ارتقاء شهيدين برصاص الاحتلال، خلال المواجهات التي اندلعت مع قوات الاحتلال خلال مسيرات العودة وكسر الحصار شرقي قطاع غزة.

وقالت الوزارة في بيان لها، “إن الفتى علي سامي الأشقر (17 عاما)، وشاب آخر ما يزال مجهول الهوية، ارتقيا برصاص الاحتلال على الحدود الشرقية للقطاع”.

وأضافت “أصيب 66 مواطنا، بينهم 38 بالرصاص الحي من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال فعاليات الجمعة الـ 73 لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة”.

وكان الآلاف من سكان قطاع غزة توافدوا، عصر اليوم، للمشاركة في جمعة مسيرات العودة وكسر الحصار التي انطلقت تحت عنوان “حماية الجبهة الداخلية”.

ومن جانب آخر، أصيب 3 شبان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة قرية كفر قدوم الأسبوعية السلمية، والتي انطلقت اليوم الجمعة، تنديدا باقتحام نتنياهو للحرم الإبراهيمي في الخليل.

وأفادت مصادر محلية بأن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت مما أدى إلى إصابة 3 شبان بجروح متفاوتة، وعولجوا ميدانيا من قبل طاقم الهلال الأحمر الفلسطيني.

وأضافت، إن جنود الاحتلال لاحقوا الشبان بين المنازل السكنية ما أدى إلى اندلاع مواجهات دون أن يبلغ عن اعتقالات.

كما واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الجمعة، فتى في محيط الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل، وأغلقت طريقا رئيسيا في المحافظة يربط بين عدد من القرى.

وذكرت المصادر المحلية أن قوات الاحتلال اعتقلت الفتى جابر حمد حمدي جابر (16 عاما) من مدينة الخليل بحجة حيازته سكينا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق