أخبار
أخر الأخبار

الاحتلال يعلق أوامر “هدم إداري” في قرية العيسوية

علق موظفو بلدية الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الاثنين، أوامر هدم إداري لعدة بيوت سكنية بينها الديوانية في عدة أحياء بقرية العيسوية شمال شرق القدس المحتلة.

وذكر عضو لجنة المتابعة بالقرية محمد أبو الحمص أن الموظفين علقوا نحو خمسة أوامر هدم إدارية، على عدة منازل مبنية منذ خمس سنوات حتى ٢٠ عاما.

وأضاف أبو الحمص أن قوات الاحتلال المرافقة لموظفي بلدية القدس احتجزته ومنعته من ملاحقتهم، خلال توثيقه توزيع وتعليق أوامر الهدم.

وأشار إلى أن الديوانية تقع في نفس المبنى المقام فيه مركز جماهيري تابع لبلدية الاحتلال، ومبنية منذ ١٢ عاما؛ موضحاً أن الديوانية يستخدمها جميع سكان القرية لاجتماعاتهم ونشاطاتهم الاجتماعية.

ولفت أبو الحمص إلى أن إهمال بلدية الاحتلال بتوسيع الخارطة الهيكلية للقرية، تسبب في البناء بدون ترخيص وليس السكان.

يذكر أن قوات الاحتلال برفقة موظفي مؤسسات الاحتلال تواصل استهداف سكان قرية العيسوية منذ ٣ شهور، بحملات الضريبة والتفتيش والتنكيل بالسكان واقتحام المنازل والأحياء والاعتقالات العشوائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق