أخبار

العثور على جثمان طالبة فلسطينية فُقدت في اثيوبيا

فقدت الفتاة الفلسطينية آية نعامنة من عرابة بالداخل الفلسطيني المحتل، في إحدى الصحاري الاثيوبية أثناء مشاركتها في رحلة علمية، قبل العثور على جثمانها.

وكانت استئنفت عمليات البحث عن الطالبة نعامنة صباح اليوم الأحد، بعدما فقدت آثارها يوم أمس، عندما كانت برفقة عدد من الأشخاص.

وقالت وزارة خارجية الاحتلال أمس، إن الطالبة “آية نعامنة” (21 عامًا) فقدت اثارها في صحراء دانكيل الاثيوبية خلال مشاركتها في رحلة على الأقدام مع مجموعة متنزهين ثم انفصلت عنهم ولم تصل إلى المكان المتفق عليه في نهاية الرحلة.

وتوجه والد الفتاة وشخص آخر من عائلتها، إلى أثيوبيا هذا الصباح للمتابعة عن قرب عمليات البحث الجارية عن الفتاة.

ونقلت صحيفة القدس، بيانًا لوزارة خارجية الاحتلال قالت فيه إنها وسفارتها في اديس ابابا، أرسلت فرقًا للبحث عن الشابة، وجرى التواصل مع السلطات المحلية وممثلي الحكومة والجيش وطاقم الإنقاذ، من أجل المساعدة في عمليات البحث، قبل العثور على جثمانها في المنطقة.

وأعلنت عائلة الفقيدة نعامنة، عن العثور على جثمانها عقب عمليات البحث عنها في صحراء اثيوبيا، وسيجرى فتح بيت عزاء لها حال وصول جثمانها للبلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق