أخبار

دعوات لأهالي محافظتي الخليل وبيت لحم لحذف تسجيلات كاميرات

أطلق عدد من النشطاء الفلسطينيين حملة إعلامية عبر مواقع التواصل الاجتماعي لدعوة أصحاب المحال التجارية وكل من لديه كاميرا مراقبة في مدينة الخليل وبيت لحم والشوارع الرئيسية والقرى المحيطة بها، لحذف تسجيلاتها فورا، وذلك لمنع الاحتلال من الوصول لمنفذ عملية أسر وقتل الجندي الصهيوني قرب مستوطنة غوش عتصيون صباح اليوم.

وجاءت هذه الدعوات بعدما قامت خلية فلسطينية، بأسر جندي صهيوني وطعنه صباح هذا اليوم حيث عثرت قوات الاحتلال على جثته الساعة الثالثة فجرا قرب منطقة عتصيون.

وأكد النشطاء، أن كاميرات المراقبة تساهم في وصول قوات الاحتلال إلى منفذي العمليات، وطالبوا بعدم نشر أي صور أو فيديوهات قد تضر بمنفذي العمليات، إضافة إلى حذف تسجيلات الكاميرات وإتلافها.

يشار، أن الاحتلال يقوم عادة بمصادرة تسجيلات كاميرات المراقبة من المنطقة التي يجري فيها أي حدث أمني، بهدف جمع المعلومات وتسهيل عملية البحث والوصول لمنفذي العمليات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق