مقالات رأي

المفتونون بالماركات ليسوا من المتواضعين؟!

الكاتب | همام مرعي

التواضع رأس مال المسلم، والبذاذة من الايمان، والتكلّف مذموم، والبساطة من أخلاق المؤمنين، ومع ذلك نجد الكثيرين في واقعنا حريصين على التعالي، وعندهم جنوح نحو شيئ من العجب الكبر والتصنّع، والافتتان بالماركات، وحياتهم مبنيّة على التكلّف، مع انه في صحيح البخاري عن ابن عمر قال: ( نهينا عن التكلف).

وعلى سبيل المثال :

١-أجود انواع الاحذية التي ألبسها من صنع ( خليلي ) لا تتجاوز ال ( ١٢٠ ) شيكل ، وتخدم سنة او سنتين…ومع ذلك تجد البعض لا يقبل ان ينتعل حذاءً إذا كان ثمنه أقل من ( ٥٠٠ ) او ( ١٠٠٠ ) شيكل !!!

٢-القميص التركي الجيد ثمنه لا يتجاوز ( ٤٠ ) شيكلاً…والبعض يرى من العيب في حقه ان يشتري قميصاً بأقل من ( ١٠٠-٢٠٠ ) شيكل !!!

٣-البدلة المتواضعة ثمنها ما بين ( ٣٠٠-٤٠٠ ) شيكل..والبعض يأنف ان يشتري بدلة بأقل من ألف او ألفين او أكثر !!!

٤- بدلة العروس التي لا تُلبس الا ليلة واحدة ثمنها ( ٢٠٠٠ ) شيكل في المتوسط ، ثم تُرمى…وتأجيرها لا يقل عن ( ٥٠٠ ) ، وكأن من لن ترتدي هذه البدلة سينقطع خَلَفُها !!!!

٥-ألبسة النساء حدّث فيها ولا حرج…كل يوم موديل..وكل يوم ماركة..وكل ماركة بالثمن الفلكي الفلاني… ( ولحّق كان بتلحّق أيها الزوج المغلوب على أمره ) !!!

٦-بعض الناس كل سنة يغير عفش البيت ، والستائر ، وحتى خزانة المطبخ ، والكنب…وهي في حالة ممتازة او جيدة جداً !!!

٧-أخواتنا في الأفراح والأعراس تستحي الواحدة منهن ان ترتدي الفستان نفسه في أكثر من ليلة ، وتريد لبسة لكل ليلة من ليالي الأسبوع ، وترى انه عيب في حقها ان ترتدي الفستان مرتين !!!

٨- بعض الناس يبدل سيارته الفخمة كل سنة ، وكل تبديل يخسر فيه عدة آلاف ، ولا سبب للتبديل إلا مجاراة فلان ، او مباهاة علان !!!

ما أجمل ان تكون بسيطاً متواضعاً ، وما اجمل ان تسير الحياة على سجيّتها دونما تصنّع او تكلّف .

وقد كان نبينا عليه الصلاة والسلام القمة في التواضع : ( كان يركب الحمار ، ويستردف فيه ، ويضع طعامه على الأرض، ويشارك في خدمة أهل بيته، ويجيب دعوة المملوك، وكان ياكل ما يجد، ويلبس ما يجد، من غير تكلف ولا إسراف ولا شهرة).

وقيمتك أخي ليست في لباسك، ولا ماركة حذائك، ولا نوع سيارتك، ولا ثمن كنب بيتك.. ويرحم الله من قال:

إذا المرء لم يلبس ثياباً من التقى…تقلب عرياناً وإن كان كاسياً
وخير لباس المرء طاعة ربه…ولا خير فيمن كان لله عاصياً

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق