أخبار

أجهزة أمن السلطة تقمع وقفة ضد الاعتقال السياسي بالضفة وتعتقل المشاركين

اعتقلت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية، اليوم الخميس، مشاركين في وقفة ضد الاعتقال السياسي نظمها حزب التحرير في مدينة طولكرم بالضفة الغربية المحتلة، وذلك ضمن سلسلة وقفات نظمها اليوم احتجاجًا على انتهاكات أمن السلطة.

ونظم الحزب صباح اليوم 10 وقفات احتجاجية في مختلف محافظات الضفة احتجاجاً على “تغول” السلطة وأجهزتها الأمنية على شبابه المعتقلين لدى الأجهزة الأمنية منذ ما يقارب الأسبوعين، وذلك في محافظة جنين وطولكرم ونابلس وقلقيلية وسلفيت ورام الله وبيت لحم واريحا ودورا وحلحول.

ورفع المشاركون لافتات تستنكر إجراءات السلطة وانصياع جهاز القضاء لأوامر الأجهزة الأمنية والإبقاء على شباب الحزب موقوفين على تهم الاعتقال السياسي ومحاولة تكميم الأفواه سياسية ودون مراعاة أدنى حقوقهم القانونية، حسب البيان.

كما رفع المشاركون لافتات تستنكر “صمت السلطة عن الفاسدين وتكريمهم في القصور بينما تعتقل المخلصين والمسلمين”.

ومن بين الشعارات التي رفعت: “لا للاعتقال السياسي”، “لا لتكميم الأفواه”، “لا لتغول الأجهزة الأمنية”، “أحكام جاهزة أم قضاء”، “من أين تأخذ النيابة أوامرها”، “أفنجعل المسلمين كالمجرمين”، “المخلصون في السجون والفاسدون في القصور”.

ووفق بيان الحزب، فإن المحتجين وقفوا أمام مجمع المحاكم في المحافظات بشكل لافت أمام المارة والقضاة والمحامين للتعبير عن رفضهم لممارسات السلطة وتغول أجهزتها الأمنية قرابة نصف الساعة وانتهت الوقفات بسلام في كافة المحافظات، باستثناء محافظة طولكرم حيث اعترضت السلطة الوقفة وقامت باعتقال جميع المشاركين فيها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق