أخبار

محاكم الاحتلال تمنح الحصانة الكاملة لجنودها بعد قتل الفلسطينيين

الضفة الغربية:
كشفت مصادر مطلعة على الشأن الإسرائيلي اليوم عن انتهاك جديد تضيفه دولة الاحتلال بإعطاء الضوء الأخضر للجنود الإسرائيليين في قتل الفلسطينيين.

وبحسب المصادر، فقد صرّح المدّعي العام العسكري في دولة الاحتلال “أن أي جندي يتعرض للخطر ويقتل فلسطيني فسيمنح الدعم الكامل من المحاكم العسكرية الصهيونية”.

وأكدت المصادر أن مدعي الاحتلال العسكري كشف خلال مؤتمر المحامين السنوي والذي أقيم في مدينة إيلات في الداخل الفلسطيني المحتل، أن أي جندي يتعرض للخطر فعليه إطلاق النار دون الرجوع إلى أي أحد بقرار إطلاق النار.

وأوضحت المصادر أنه بناء على هذا القرار فإن الجندي الذي يطلق النار دفاعا عن نفسه سيحظى بدعم كامل من المحاكم العسكرية ولن يتعرض للمساءلة.

يذكر أن هذه جريمة أخرى تضاف إلى سجل جرائم دولة الاحتلال المتعددة، والتي بدأت الآن بمحاولة إطفاء الصبغة القانونية على قتل الأطفال والمسافرين عبر الحواجز التي تنتشر في كل مناطق الضفة الغربية.

ويشار إلى أن هذا القانون طالبت به عددا من الأحزاب المتطرفة والتي أذاعتها بشكل واضح، مثل حزب عوتسماه يهوديت والذي صرّح خلال دعايته الانتخابية أنه سيدعم قانون حماية الجنود من المسائلة القانونية في حال قاموا بقتل الأطفال أو العمال والمسافرين عبر حواجزها المنتشرة في الضفة الغربية، والتي بلغت ما يزيد عن 400 حاجز في كل أنحاء الضفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق