أخبار
أخر الأخبار

حماس: الوسطاء أكدوا التزام الاحتلال بتنفيذ تفاهمات التهدئة

كشف المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية “حماس” عبد اللطيف القانوع، اليوم السبت، عن رسالة الوسطاء الأخيرة حول ملف التهدئة مع الاحتلال الاسرائيلي.

وقال “القانوع” في تصريحات لإذاعة الاقصى المحلية، إن “الوسطاء أكدوا التزام الاحتلال واستعداده لتنفيذ التفاهمات الاخيرة، مؤكداً أن حماس حذرت الكيان من التلكؤ في تنفيذ بنود التهدئة”.

وأضاف القانوع أن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية تلقى اتصالاً الخميس الماضي من الوسيط الأممي نيكولاي ميلادينوف، شدد فيه على سير التفاهمات التي تمت اضافة الى جهود الوفد المصري.

وأوضح القانوع أن “إعلان الأشقاء القطريين منحتهم الاخيرة يأتي كخطوة على بداية التنفيذ وقد يلمس شعبنا خلال اليومين القادمين تنفيذ لبعض التفاهمات وزيارات لبعض الوسطاء”.

وقال:” نحن والفصائل نراقب سلوك الاحتلال وفي مرحلة تقييم ميداني وليس أمام الاحتلال إلا الالتزام بالتفاهمات”.

وأكد القانوع أن مسيرات العودة مستمرة ومقاومة شعبنا حاضرة وإرادته متصاعدة لإلزام الاحتلال بما تم الاتفاق عليه.

ومنذ عدة أشهر، تُجري وفود مصرية وقطرية وأممية، مشاورات وساطة متواصلة بين الفصائل في غزة والكيان الإسرائيلي ، بغرض التوصل إلى تفاهمات نهائية، تقضي بتخفيف الحصار عن القطاع، مقابل وقف الاحتجاجات الفلسطينية المتواصلة قرب الحدود منذ نهاية مارس/ آذار 2018.

والأربعاء الماضي، وصل وفدان من حركتي حماس والجهاد الإسلامي إلى قطاع غزة، بعد زيارة للقاهرة بدأت في 2 مايو/ أيار الجاري.

وبحسب حركة حماس، التقى وفد الحركة برئاسة زعيمها في غزة يحيى السنوار، خلال تواجده بالقاهرة، وزير المخابرات المصرية عباس كامل، وقيادات أخرى بالجهاز.

وبحث السنوار خلال اللقاءات، “تمسّك المقاومة بحقها في الدفاع عن شعبها، وتطبيق تفاهمات كسر الحصار دون مماطلة، إلى جانب بحث سبل كسر الحصار نهائيا، بما يضمن رفع المعاناة والظلم عن الشعب”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق