توتر وحرائق في بلدة الرام إثر شجار عائلي

تسود منذ الليلة الماضية حالة من التوتر في بلدة الرام شمال مدينة القدس المحتلة على خلفية مقتل شاب في شجار عائلي.

ووفق شهود عيان، فإن حالة من التوتر والغليان سادت منذ مقتل الشاب معتز منير كرامة (28عامًا) مساء أمس، تخللها عمليات إطللاق نار وحرق لعدة مواقع في الرام، وكان كرامة قد قتل مساء أمس بعد إصابته بعيار ناري بالظهر وأصيب شقيقه بإصابات وصفت بالمتوسطة إثر شجار وقع في بلدة الرام.

وأشاروا إلى أن طواقم الإطفاء نجحت بإخماد نيران اشتعلت في عدة مواقع بالرام، فيما هرعت قوات من الأمن الفلسطيني إلى المكان لتطويق الحادثة وفرض الهدوء.

فيما قال الدفاع المدني إن طواقمه سيطرت على الحرائق التي اندلعت ببعض ممتلكات المواطنين في الرام على إثر الشجار.

وذكر المتحدث باسم الشرطة لؤي ارزيقات بأن غرفة عمليات الشرطة أبلغت مساء الجمعة بوصول الشاب كرامة متوفيًا للمجمع الطبي وشقيقه مصاب بعيار ناري بالقدم ووصفت إصابته بالمتوسطة.

وبين أن قوات من الشرطة والأجهزة الامنية تحركت للبلدة لحفظ الأمن والنظام، كما باشرت المباحث العامة إجراءات البحث والتحري للوقوف على ملابسات الجريمة واسباب الشجار.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى