اشتباكات بين أمن السلطة ومسلحين بالبلدة القديمة بنابلس

اندلعت اشتباكات مسلحة، مساء الخميس، بين الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة، ومسلحين في البلدة القديمة، من نابلس، شمال الضفة المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن قوة من الأجهزة الأمنية اقتحمت البلدة القديمة من نابلس، واعتدت على مجموعة من الشبان بعد محاولتهم التدخل لإنهاء إشكال متعلق بإشعال مجموعة من الأطفال إطارات سيارات في أحد شوارع البلدة.

وأوضحت أن القوة اقتحمت البلدة لملاحقة مجموعة من الأطفال والفتية أشعلوا الإطارات احتجاجًا على اعتقال السلطة أحد شبان البلدة، وخلال ذلك تدخل مجموعة من المسلحين التابعين لحركة فتح في البلدة لمحاولة إنهاء الأمر، إلا أن عناصر القوة الأمنية اعتدت عليهم بالضرب.

وأضافت المصادر أن الأمور تطورت إلى اشتباك مع مسلحين من البلدة القديمة، وسمع إطلاق نار متقطع بين الفينة والأخرى، دون أن يبلغ عن إصابات.

وأشارت المصادر إلى أن العناصرة الأمنية أطلقت وابلا من القنابل المسيلة للدموع لتفريق المواطنين الذين تجمعوا غضبا من العنف الذي مارسته تلك العناصر، التي استدعت المزيد من القوات للمنطقة وسط حالة من التوتر.
وأكد شهود عيان أن المواجهات تتركز في المنطقة الغربية من البلدة القديمة، وأن عشرات الآليات التابعة لمختلف الأجهزة الأمنية تمركزت على المداخل الغربية للبلدة.

المركز الفلسطيني للإعلام

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى