مقالات رأي

نبذ الفرقة بوابة الانتصار

الكاتب | سائد أبو بهاء

يجب أن يكون هناك تصحيحا للمسار وتعديل بوصلة القضية من جديد نحو الفعل النضالي الثوري الذي يحقق الأهداف عبر التوجه وبصدق نحو توحيد الشعب الفلسطيني ومؤسساته حتى وإن كان هناك تنازلات كبيرة ، فهي ستكون للشعب الفلسطيني وكل تنازل للشعب الفلسطيني هو إنتصار لكل شريف في هذا الوطن .

ماهو المطلوب

تحقيق وحدة تعيد القضية لمسارها الصحيح وتنتج إندماجا شعبيا ومؤسساتيا نحو تحقيق الأهداف الوطنية الكبرى المتمثلة بالتحرير والخلاص من هذا المحتل

من أهم عناوين هذه الوحدة :
1- توحيد الكل الفلسطيني في إطار منظمة التحرير كإطار جامع للكل الفلسطيني ومبني على أسس ديمقراطية يعزز الشراكة السياسية لكل أطياف الشعب الفلسطيني .

2- التوافق على برنامج وطني بعد حوارات مجتمعية ، وأعتقد أن وثيقة الوفاق الوطني ستكون أساسا جيدا لذلك ومقبولا لكل أطياف الشعب الفلسطيني .

3- التوافق على نظام إنتخابي يسمع بمشاركة الكل الفلسطيني وزيادة تمثيله للتأسيس لشراكة سياسية مع كل أطياف الشعب الفلسطيني ، وعدم إحتكار طرف للقضية الفلسطينة.

4- إجراء الإنتخابات الفلسطينية المختلفة (رئاسية، تشريعية، مجلس وطني) ستكون أفضل وسيلة ديمقراطية لتمثيل الكل الفلسطيني مع إحترام الفرقاء لنتائج هذه الإنتحابات والإلتزام بها على أساس عدم إقصاء طرف لطرف من المعادلة بل على أساس شراكة سياسية تضمن مشاركة الكل في إدارة المرحلة المقبلة

5- تشكيل حكومة وحدة وطنية قوية تكون عنوانا كبيرا في تحمل أعباء المرحلة القادمة وفي علاج قضايا الشعب الفلسطيني سواء المعيشية أو الإقتصادية وإعادة توحيد مؤسسات الوطن وتهيئة الأجواء الديمقراطية لإجراء الإنتخابات .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق