أخبار
أخر الأخبار

طائرات الاحتلال تشن عدة غارات على قطاع غزة والمقاومة ترد

شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الاثنين، غارات واسعة على أهداف للمقاومة وأخرى مدنية بأنحاء متفرقة في قطاع غزة، فيما ردت فصائل المقاومة بإطلاق الصواريخ تجاه المستوطنات الواقعة بمحاذاة القطاع.

وابتدأت طائرات الاحتلال المروحية استهدافها قبيل المغرب بقصف موقعين أحدهما للمقاومة الفلسطينية والآخر استراحة بحرية شمالي غرب مدينة غزة.

وأفادت مصادر محلية، بأن طائرات الاحتلال المتمركزة في عرض بحر مدينة غزة استهدفت موقعين، أحدهما عسقلان التابع لكتاب القسام بأربعة صواريخ والآخر بصاروخ لاستراحة.

كما استهدف الطيران الإسرائيلي أرضٍ زراعية فارغة في كلٍ من مدينة دير البلح بالمحافظة الوسطى، وفي مدينتي خانيونس ورفح جنوبي قطاع غزة.

وفي وقت لاحق، قصفت أيضًا أراضٍ زراعية في بلدة بيت حانون شمالي القطاع وأخرى شرق غزة قرب جبل الريس، إضافةً لمجموعة مواطنين شرقي الشجاعية، دون أن يبلغ عن إصابات.

وقبيل العشاء، قصف بعدة صواريخ من طائرات مسيرة شركة “الملتزم” للتأمين وسط مدينة غزة، تبعها تدمير كامل للمبنى بصاروخ حربي. كما استهدفت بصاروخ حربي مبنىً حكومي قرب مبنى قصر الحاكم غربي غزة.

ولحق ذلك، قصف حربي بصاروخين لموقع لكتائب القسام ببلدة بيت حانون شمالي القطاع، وآخر بصاروخ حربي لمكتب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية في مدينة غزة، سبقها ثلاثة صواريخ من طائرات مسيرة.

يأتي ذلك عقب سقوط صاروخ صباح اليوم على منزل بمنطقة “الشارون” شمالي “تل أبيب”، أسفر عن إصابة سبعة إسرائيليين، وقالت مصادر عبرية إنه أُطلق من غزة.

وذكرت القناة 12 العبرية أن الصاروخ سقط على منزل في منطقة “مشميرت” في نطاق منطقة الشارون إلى الشمال من “تل أبيب” وقريبًا من مدينة نتانيا، وأن سكان المنزل السبعة أصيبوا بجراح، 5 طفيفة و2 متوسطة فيما لحق دمار كبير بالمنزل.

وقرر جيش الاحتلال اليوم الدفع بلواءين عسكريين من المشاة والمدفعية للمنطقة الحدودية مع قطاع غزة “استعدادًا لأي طارئ”، وحمّل حركة المقاومة الإسلامية (حماس) مسؤولية إطلاق صاروخ سقط شمالي “تل أبيب”.

كما قررت سلطات الاحتلال صباح اليوم إغلاق معبر كرم أبو سالم جنوبي شرق القطاع، وحاجز “إيرز” بشماله، والبحر أمام الصيادين، حتى إشعار آخر، بذريعة الرد على سقوط الصاروخ.

وأكد مصدر مطلع في غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية عصر اليوم، أن قوى المقاومة سترد فورًا على أي قصف إسرائيلي يطال المواطنين وممتلكاتهم في قطاع غزة.

وقال المصدر إن: “غرفة العمليات المشتركة سترد بقوة على أي قصف يطال مبانٍ أو المواطنين وممتلكاتهم، وقصف الاحتلال سيواجه بالقصف على الفور”.

وشدد على أن كل الأهداف الإسرائيلية ستكون تحت مرمى قوى المقاومة، في وقت أشار فيه إلى وجود “محاولات مصرية لتهدئة الأوضاع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق