أخبار

الاحتلال يفرض طوقا على سلفيت ويغلق المداخل المؤدية إليها

أغلقت قوات الاحتلال، اليوم الأحد، مداخل المؤدية إلى مدينة سلفيت وقراها، ونشرت الحاوجز العسكرية في محيطها، بعد عملية إطلاق النار الفدائية المزدوجة والتي قتل فيها اثنين من جنود الاحتلال وأصيب آخرين بجروح خطيرة. 

كما أغلقت قوات الاحتلال دور قرية بيتا المؤدي إلى مدينة نابلس، فيما قام المستوطنون بإغلاق حاجز حوارة والانتشار في محيطه ومهاجمة مركبات الفلسطينيين، ما أدى لتحويل خط السير إلى قرية عورتا. 

كذلك انتشر المستوطنون على طول شارع يتسهار رشقوا المركبات الفلسطينية بالحجارة، ما أدى لتكدس عشرات المركبات والتسبب بأزمة خانقة.

أما في محيط سلفيت، فقامت قوات الاحتلال بإغلاق كامل لمداخل قرى سلفيت، وإغلاق شارع “ارائيل” الاستيطاني بالاتجاهين، وإغلاق مدخل مدينة قلقيلية، وإغلاق بوابة جت.

كما أغلقت قوات الاحتلال مداخل قرى حارس، وكفل حارس، ودير استيا، ومردة، وجماعين.

وطالت إجراءات الاحتلال عدد من الحواجز الرئيسة في الضفة المحتلة، أبرزها حاجز بيت أيل، حيث شددت قوات الاحتلال من إجراءات التفتيش والتنكيل بالفلسطينيين ما تسبب بأزمة خانقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق