رياضة

رونالدو يحصد ثمار ثلاثية أتلتيكو.. الهداف التاريخي يقود البرتغال مجددا

يبدو أن التألق اللافت لكريستيانو رونالدو وإحرازه ثلاثية قادت فريقه يوفنتوس للفوز على أتلتيكو مدريد، قد أعاده إلى الواجهة بقوة ودفع مدرب منتخب البرتغال فرناندو سانتوس لضمه مجددا، ليكون قائد الفريق لأول مرة منذ كأس العالم لكرة القدم في روسيا العام الماضي.

ولم ينضم رونالدو (34 عاما) -وهو أكثر لاعبي البرتغال خوضا للمباريات الدولية برصيد 154 مباراة كما أنه الهداف التاريخي برصيد 85 هدفا- إلى المنتخب البرتغالي منذ أكثر من ثمانية أشهر.

وفي تبرير “غير مقنع”، قال سانتوس سابقا إن غيابه جاء بالاتفاق بينهما ليحصل رونالدو على راحة بعد انتقاله من ريال مدريد إلى يوفنتوس.

وعزز من ابتعاد الدون عن منتخب بلاده ظهور البرتغال بشكل جيد في غيابه، بعد أن فازت في مجموعتها بدوري الأمم الأوروبية على بولندا وإيطاليا، وتتبقى لها مباراة للتأهل للدور قبل النهائي من البطولة، وستقام المنافسات على أرضها في يونيو/حزيران المقبل.

واختار سانتوس 25 لاعبا استعدادا لمواجهة أوكرانيا وصربيا في تصفيات بطولة أوروبا 2020 في وقت لاحق من الشهر الحالي.

وقال سانتوس في مؤتمر صحفي “رونالدو أفضل لاعب في العالم وسيعود لفريقه. أي فريق يكون أقوى بوجوده”.

وتخوض البرتغال اللقاء الأول ضد صربيا في ملعبها بلشبونة يوم 22 من الشهر الجاري، قبل أن تلتقي مع أوكرانيا بعد ثلاثة أيام.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق