حماس: محاولة اغتيال أبو نعيم عمل جبان لا يرتكبه إلا أعداء الشعب الفلسطيني

أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس، اليوم الجمعة، أن محاولة استهداف مدير عام قوى الأمن الداخلي والقيادي في حماس اللواء توفيق أبو نعيم عمل جبان لا يرتكبه إلا أعداء الشعب الفلسطيني وأعداء الوطن.

وقال الناطق باسم الحركة فوزي برهوم، في بيان صحفي، إن محاولة اغتيال أبو نعيم هو استهداف لأمن غزة واستقرارها ووحدة شعبنا ومصالحه الوطنية.

وطالب برهوم قوى الأمن ووزارة الداخلية ملاحقة المجرمين وإلقاء القبض عليهم وتقديمهم للعدالة والضرب بيد من حديد على يد كل من تسول له نفسه العبث بأمن شعبنا واستقراره.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة، اياد البزم: إن اللواء توفيق أبو نعيم مدير عام قوى الأمن الداخلي نجا من محاولة اغتيال فاشلة، ظهر اليوم الجمعة، إثر تعرض سيارته لتفجير بمخيم النصيرات وسط مدينة غزة.

 وذكر البزم في بيان صحفي أن اللواء أبو نعيم “أصيب بجراح متوسطة وهو بخير ويتلقى العلاج في المستشفى”.

وأضاف البزم، أن الأجهزة الأمنية باشرت على الفور تحقيقاتها لمعرفة ملابسات الحادث والوصول للجناة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى