مقالات رأي

مخيفٌ معرفة هذا العالم اللاإنساني

الكاتبة | بيسان الفاخوري

مخيف والله، معرفة أن هذا العالم فيه من اللاإنسانية ما يجعل إنسانا يستسهل قتل تسع أرواح دفعة واحدة ظلما وطغيانا، قتل تسع كيانات كاملة ممتلئة بمئات الأحلام والطموحات التي قُتلت معها.

أن تمضي في حياتك وإنشغالاتك وتذكر أنه في نفس هذه اللحظة يتعذّب الأبرياء في سجون الظلم والجور بشتّى وسائل التعذيب المفزعة.

سماعُ صوت الأطفال يصرخون فرحا ليسمعهم العالم كله، وفي اللحظة نفسها يصرخ الطفل والكبير في بلاد الظلم استغاثة ولا سامع لهم سوى جدران السجن أو جدران الوطن الذي ضاق بهم.

النظرُ لسماء وطنك بكامل راحة وحب، وتدري أنه في نفس اللحظة يوجد روحا تتوق لرؤية سماء وطنها بعد أن أُكرهت على النظر لغيرها وباتت رؤيتها للسماء التي حفظت أحاديث طفولتها يشكّل جحيما سيلاحقها ما بقيت في حدودها.

مخيف أن تعلمَ أن في العالم قلوبا فيها من الموت ما لا يهزّها قول المظلوم لها ” أنا خصيمك عند الله يوم القيامة “.

والمخيف أكثر من هذا كلّه التخدّر بالتعوّد، التعوّد على الفاجعة، ليصبح التعوّد لعنة يلاحقنا، وسببا في تكرار الألم والظلم في شتّى المواطن.

رحم الله شهداء مصر الذين تمّ إعدامهم بالأمس، وشهداء الوطن العربي الذين ذهبوا ضحية الظلم وتخدّرنا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق