بنك فلسطيني يرفض فتح حساب لنجل نائب في التشريعي

رفض البنك الإسلامي الفلسطيني في طولكرم، فتح حسابٍ بنكي لنجل النائب في المجلس التشريعي عن كتلة التغيير والإصلاح فتحي القرعاوي، بحجة وجود اسم والده على قائمة “الإرهاب” الأوروبية.

وأوضح النائب عن كتلة التغيير والإصلاح التابعة لحركة حماس، فتحي القرعاوي، أن “نجله حاول فتح حساب بنكي للحصول على تمويل من البنك لشراء سيارة، لكنه فوجئ برفض الأخير إكمال إجراءات فتح الحساب، بزعم ورود اسم والده على قائمة الإرهاب لدى الإتحاد الأوروبي”.

واستنكر القرعاوي، ما صدر من إدارة البنك بحق نجله، مؤكدًا رفضه واستهجانه “لطريقة التعامل مع النواب وعائلاتهم، والذي يشكلون جزءًا أصيلًا من الشعب الفلسطيني، وقد تعرضوا للكثير من المضايقات والاعتقالات على يد قوات الاحتلال”.

ودعا القرعاوي الرئاسة الفلسطينية وسلطة النقد إلى “التدخل لوقف هذه الإجراءات والممارسات بحق نواب الشعب الفلسطيني وعائلاتهم”، معتبرًا ما جرى إهانة من مؤسسة فلسطينية يفترض أنها خاضعة للقانون الفلسطيني.

مدير دائرة العلاقات العامة في البنك الإسلامي الفلسطيني ضحى الوزني، ردّت لـ قدس الإخبارية بأن “البنك يلتزم تمامًا بالممارسات الفضلى المتعلقة بإنشاء واستدامة واستمرارية علاقاته مع عملائه”، مشيرةً في الوقت ذاته أن البنك لم يصدر أي تصريح أو تعليق حول أسباب رفضه فتح حسابٍ لنجل النائب القرعاوي.

قدس الإخبارية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى