نتنياهو : غور الأردن سيبقى جزءا من دولة إسرائيل

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين تنياهو، أن غور الأردن شرقي الضفة الغربية المحتلة “سيبقى جزء من دولة إسرائيل”.

وأوردت القناة العبرية العاشرة هذه التصريحات لنتنياهو، ليلة الخميس الجمعة،  خلال حفل أقيم بمناسبة مرور 50 عام على الاستيطان في غور الاردن.

وقال نتنياهو “إن خط الدفاع الشرقي لنا يبدأ من هذا المكان، وإذا لم نكن نحن هنا، فان طهران وحماس سيكونون هنا، ولن نسمح لهذا بان يحدث”.

وأضاف “غور الاردن سيبقى جزءا من دولة إسرائيل وسنستمر بحمايته ودعمه”.

ويشكل غور الأردن نحو ربع مساحة الضفة الغربية المحتلة، وأراضيه تعتبر من أخصب الأراضي الزراعية.

وكانت أولى المستوطنات التي أقيمت في غور الأردن بحجة أغراض أمنية.

ويعيش أكثر من 70، ألف فلسطيني في منطقة وادي نهر الأردن في قرى متفرقة وواحة مدينة أريحا القديمة.

بالمقابل يقبع تسعة آلاف مستوطن إسرائيلي في 21 مستوطنة، يتخللها كثير من الثكنات العسكرية الإسرائيلية. و

وتعتبر المستوطنات اليهودية المقامة في الأراضي الفلسطينية المحتلة على نطاق منافية للقانون الدولي.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى