أخبار

قوات الاحتلال تفرض طوقا عسكريا على رام الله

يفرض جيش الاحتلال طوقا عسكريا مشددا على مدينة رام الله رداً على عملية اطلاق النار للمقاومة التي نفذت قرب مستوطنة “جفعات اوسف” شرق مدينة البيرة، وقتل فيها ثلاثة من جنود الاحتلال.

وأكد جيش الاحتلال أن منفذي العملية انسحبا بسلام من المكان، بعد أن ترجل أحدهما من المركبة وأطلق النار من مسافة الصفر اتجاه جنود الاحتلال.

وأعلن جيش الاحتلال عن فرضه طوقاً عسكرياَ مشدداً يشمل إغلاق الحواجز الرئيسة ونشر الحواجز الطيارة على مداخل البلدات والقرى.

وقد أغلق الاحتلال الطريق الرئيس الواصل بين مدينتي نابلس ورام الله المحتلتين وذلك بإغلاق شارع عين سينيا ومنطقة عيون الحرمية، فيما نشر الحواجز العسكرية على مداخل قرية عين يبرود، ودير دبون، بيتين، وأغلق مدخلي بلدة سلواد بشكل كامل.

وفي شمال رام الله، أغلق الاحتلال حاجزي عطارة وحلميش، كما أغلق حاجز بيت أيل وطريق العنب، ونصب حاجزاً عسكرياً في منطقة الخان الأحمر، وبالقرب من قرية الرام.

فيما قامت قوات الاحتلال باقتحام المنطقة الصناعة في مدينة البيرة ما أدى لاندلاع مواجهات مع الشبان، كذلك اندلعت مواجهات في مدينة بيتونيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق