مخطط صهيوني لبناء 3829 وحدة استيطانية جديدة في الضفة

تعتزم أن تصادق ما يسمى بلجنة التنظيم الخاصة التابعة للإدارة المدنية “الإسرائيلية” على بناء 3829 وحدة استيطانية في الضفة الغربية في مراحل مختلفة.

وذكرت  صحيفة “معاريف” على موقعها الإلكتروني أنه للمرّة الأولى منذ 40 عاماً، سيتم بناء استيطاني جديد في مدينة الخليل، على خلفية الانتقادات لحكومة “نتنياهو” لتجميد البناء في المستوطنات في الضفة الغربية خاصة في ظل إدارة “ترمب” الصديقة.

وأضافت أن المختلف في هذا التوسع الاستيطاني أنه لا يفرق بين البناء في الكتل الاستيطانية الكبيرة، وبين البؤر الاستيطانية المعزولة.

وخلال حملة التوسع الاستيطاني الجديدة ستبنى 30 وحدة استيطانية جديدة في مدينة الخليل، وربما يكون الحديث عن حي “حزقا” الذي حظي بدعم من وزراء حكومة “نتنياهو”.

ولفتت إلى أنه سيتم بناء 300 وحدة استيطانية في مستوطنة “بيت إيل”، وهي وعد سابق من “نتنياهو” بعد أن هدم مبان في المستوطنة أقيمت على أراض فلسطينية خاصة.

وهذا إضافة إلى بناء 453 وحدة استيطانية في مستوطنة “جفعات زئيف”، 102 وحدة استيطانية في مستوطة “نجهوت”، 97 وحدة استيطانية في مستوطنة “رحليم”، وفي مستوطنة “تقوع” سيتم بناء 206 وحدة استيطانية، كما سيتم المصادقة على حل قضية مستوطنة “ميجرون”.

وتابعت الصحيفة: “المستوطنون أعربوا عن خيبة أملهم لعدم المصادقة على شبكة طرق التفافية جديدة، وعلى عدم المصادقة على منطقة صناعية جديدة، والاعتقاد أن عدم إقرار المنطقة الصناعية هو انتقام سياسي من “يوسي دجان”، رئيس ما يسمى “مجلس مستوطنات السامرة” لانتقاده “نتنياهو” بشكل علني”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق