اجتماعات للمركزية والمجلس الثوري لفتح ، اليوم لبحث المصالحة

من المقرر أن تعقد اللجنة المركزية والمجلس الثوري في حركة فتح اجتماعات لبحث ملف المصالحة الفلسطينية وما دار في قطاع غزة خلال 72 ساعة الماضية.

وقال عضو المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني، في حديث خاص لوكالة “شهاب”، إن الاجتماعات ستبحث ما جرى في غزة خلال 72 الماضية، من تمكين لحكومة الوفاق، وتعزيز المسار الوحدوي، وتذليل العقبات أمام إنجاز المصالحة، ونحن لا نريد مصالحة شكلية وإنما مصالحة حقيقية.

وتابع: “لنرى ما يمكن أن يصدر من قرارات في هذه الاجتماعات”، مبيناً أن حركته ستعزز مسار الوحدة وتذلل العقبات أمام انجاز المصالحة، “فنحن لا نريد مصالحة شكلية أو نتيجة ضغوط وإنما نريد مصالحة حقيقية”، على حد تعبيره.

وأوضح الفتياني أن الاجتماعات ستناقش أيضا ما سيدور في لقاء القاهرة المرتقب منتصف الأسبوع المقبل بين حركتي فتح وحماس.

وستغادر حكومة الوفاق الوطني قطاع غزة اليوم، بعد مكثوها لأربعة أيام في القطاع، استلمت خلالها مهامها ومسؤولياتها، وأعلنت عبر وزرائها طرح الكثير من المشاريع وعزمها تنفيذها بعد اتفاقات القاهرة الاثنين المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى