حرمان فلسطينيين من أراضيهم بعد إغلاق طريق زراعي غرب بيت لحم

أغلق الاحتلال ، اليوم الخميس، طريقاً زراعياً رئيسياً غربي مدينة بيت لحم، ما تسبّب بحرمان مواطنين فلسطينيين من الوصول إلى أراضيهم.  

وقال رئيس مجلس قروي “حوسان” الواقعة غربي بيت لحم، حسن حمامرة، إن قوة من جيش الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت القرية، صباح اليوم، وشرعت بإغلاق طريق قريب من مستوطنة “بيتار عيليت” قبل إحاطتها بالأسلاك الشائكة.

وأضاف في حديثه لـ”قدس برس” إن مساحة الأراضي التي تم تسييجها تبلغ نحو 500 دونم مزروعة بأشجار الزيتون، ما يعني حرمان أصحابها الفلسطينيين من المحاصيل الزراعية التي تنتجها أراضيهم خلال موسم قطف الزيتون الحالي.

وأشار إلى أن المجلس القروي لم يبلّغ فيما إذا كان هذا الإغلاق مؤقّتاً أم مستمرّاً، حيث تم إغلاق الطريق ذاته العام الماضي بحجة أنها “أراضي مصادرة”، وتم إعادة فتحه بعد جهودة كبيرة.

وأضاف “تجري حالياً إجراءات لإعادة فتح الطريق”.

وبحسب حمامرة؛ فإن الاحتلال يتمنّى الاستيلاء على هذه الأراضي كونها قريبة جداً من مستوطنة “بيتار عيليت” القائمة على أراضي الفلسطينيين غربي بيت لحم.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى