هنية: عجلة الوحدة والتصالح الوطني تتحرك

أكد إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أن عجلة الوحدة الفلسطينية والتصالح الوطني تتحرك عجلتها، في إشارة منه إلى الأجواء التي يعيشها شعبنا الفلسطيني.

وقال هنية في كلمة له خلال تشييع جثمان الشهيد القائد القسامي محمد حسان “61 عاماً”،: “إن الشهيد الحبيب محمد حسان يرحل ومناخات التصالح الوطني الوحدة الفلسطينية تتحرك عجلتها وأسأل الله أن يتمها بخير لأمتنا وشعبنا وقضيتنا”.

وبارك هنية عملية “هار أدار” البطولية، في القدس المحتلة، قائلاً “شاء الله أن يرحل شهيدنا وبنادق العز والشرف والمقاومة تقتل في الصهاينة في القدس المحتلة، وكأن هذه العملية البطولية تشيعه، وتكتب السطر الأخير في حياته”.

وأضاف: “هذه العملية تأتي في صفحة طويلة ضمن أثمان سيدفعها المحتل طالما أنه على هذه الأرض وعلى أرض فلسطين المقاومة له”.

وأشاد هنية بدور شباب الضفة الغربية والقدس المحتلة في مقاومة المحتل، مؤكداً “أن السنوات العجاف لا تستطيع أن تقتل فيهم روح المقاومة الجهاد”.

وقال: ” ماضون على هذا الطريق القويم…فالشهيد حسان وفلذات كبده رحلوا وقد حملوا من وراءه البندقية وهم أوفياء لوالدهم وهو في الأسر”.

وتوفي فجر اليوم الأربعاء، المجاهد القسامي والأسير المحرر محمد حسان “أبو نضال”، بعد صراع طويل مع المرض، الذي لازمه في سجون الاحتلال الصهيوني.

وزفت كتائب القسام المجاهد المحرر أبو نضال حسان، قائلة في بيان لها، “تزف كتائب الشهيد عز الدين القسام- الجناح العسكري لحركة حماس إلى العلا أحد مجاهديها الأوائل”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى