الاقتحامات تتكرر ولا مجيب لنداء الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين الصهاينة اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن مجموعات من المستوطنين كانت بانتظار اقتحام المسجد الأقصى عند “باب المغاربة” من الخارج، خلال جولة الاقتحامات الصباحية.

وأضافت أن الشرطة “الإسرائيلية” نشرت قواتها إلى جانب قوات خاصة مدججة بالسلاح في الباحات، خاصة مكان تواجد المصلين المسلمين عند المصلّى القبلي.

وأشارت إلى أن شرطة الاحتلال سمحت لـ 30 مستوطنًا باقتحام المسجد الأقصى والتجول في باحاته، وسط تلقيهم شروحات حول “الهيكل” المزعوم، من مرشديهم اليهود، بالإضافة لأداء طقوسهم وصلواتهم التلمودية.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية في بيان مقتضب لها، بأن الشرطة “الإسرائيلية” احتجزت هويات جميع الرجال والنساء ممن يدخلون للمسجد الأقصى من جميع الأبواب بشكل “استفزازي”.

يُشار إلى أن هذه الجولة انتهت عقب أربع ساعات متواصلة من الاقتحامات المتتالية، على أن تبدأ الجولة الثانية للاقتحامات عقب الانتهاء من أداء صلاة الظهر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق