خبير بالشأن الإسرائيلي: إجراءات الاحتلال قد تفضي لمواجهة جديدة

قدّر خبير بالشأن الإسرائيلي أن مصادقة حكومة الاحتلال على إجراءات إضافية لتشديد الحصار على قطاع غزة قد تُفضي إلى مواجهة جديدة، لا سيما وأن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو لم يكشف عن طابع الإجراءات العقابية الأخرى.

وقال صالح النعامي في منشور على حسابه في “فيسبوك” مساء اليوم الاثنين إن أكثر ما يعني “إسرائيل” حاليًا هو ملف الأسرى والطائرات الورقية، لافتًا إلى أن الإجراءات قد تفضي إلى حدوث تدهور أمني يؤدي إلى اندلاع مواجهة جديدة.

وأوضح أن إغلاق معبر كرم أبو سالم يعتبر جزءًا من مجموعة من الإجراءات التي ستتخذها “إسرائيل” لاحقا لتضييق الخناق على حكم حركة حماس في غزة، وهو يؤسس لتحول خطير يقطع مع نهج التردد الإسرائيلي الحالي وينذر بتداعيات كبيرة.

وتساءل النعامي حول الإجراءات: “هل تأتي في إطار الضغط على حماس لإجبارها على وقف الطائرات الورقية؟، أم الضغط لدفعها لإبداء مرونة بشأن ملف الأسرى؟، أم لتحرك إسرائيلي أمريكي إقليمي لفرض ترتيبات تفضي إلى تغيير البيئة السياسية والأمنية في القطاع بشكل جذري ضمن ما يعرف بمعادلة “غزة أولا”، التي قيل إنها تمثل المرحلة الأولى من الخطة الأمريكية للتسوية؟.

وأعلن نتنياهو في وقت ساق اليوم تشديد الحصار المفروض على قطاع غزة والبدء بخطوة إغلاق معبر كرم أبو سالم والذي يعد المعبر الوحيد للقطاع ابتداء من اليوم الاثنين، مدعيًا أن ذلك جاء بسبب استمرار إطلاق الطائرات والبالونات الحارقة تجاه مستوطنات غلاف القطاع.

وكانت صحيفة عبرية كشفت النقاب الأحد الماضي عن مداولات دولية تجري لتسوية الأوضاع في قطاع غزة تسبق طرح الإدارة الأمريكية “صفقة القرن” لحل القضية الفلسطينية.

ونقلت صحيفة “إسرائيل اليوم” عن مصدر أردني رفيع المستوى قوله إن خطة التسوية الإقليمية سترى النور بعد تسوية الأوضاع الحياتية في قطاع غزة، وأنه لا يمكن استمرار الحصار والإغلاق على القطاع أكثر.

كما نقلت الصحيفة عن مصدر مصري رفيع المستوى قوله إن الخطة الأمريكية “عبارة عن خطة من خارج الصندوق”، قائلًا إن: “الإدارة الأمريكية أثبتت امتلاكها لحلول خلاقة”.

وكشف المصدر المصري عن أن “الخطة تشمل في البداية تسوية الأوضاع بغزة، وبالأخص تخفيف الحصار، بالإضافة إلى القيام بعشرات المشاريع الاقتصادية التي يتم التخطيط لها حاليًا وتنتظر الضوء الأخضر”، كما قال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق